اسباب تدفع الرجل الى كره شخصيته

بواسطة | يناير 19, 2015
3037 مشاهدة | 0 التعليقات

تعد رحلة اكتشاف الشخصية التى يملكها الرجل من اصعب الرحلات التى يقوم بها الرجل فى حياته ولكن الاصعب منها هو ان يتقبل الرجل هذه الشخصية بكل ما فيها من عيوب ومميزات وان يشعر انه قادر على حب هذه الشخصية وراضى عنها ويستطيع التأقلم معها ولكن فى كثير من الاوقات تأتى الرياح بما لا تشتهى السفن ويشعر الرجل بنفور شديد من الشخصية التى يملكها ويكره صفاته ونقسه وشخصيته بشكل شديد يمنعه من ان يصل الى النجاح او حتى يستمتع بالحياة من حوله وحتى يستطيع الرجل ان يعيد حبه الى الشخصية التى يملكها عليه ان يعرف اهم الاسباب التى تدفعه الى كره شخصيته وهى :

اسباب تدفع الرجل الى كره شخصيته

1- سوء التعامل مع النقد :
عندما يسعى الرجل ان يملك شخصية كاملة مثالية فأنه يحاول باستمرار الاستماع الى اراء الناس فى شخصيته وان يعرف ما يوجه من نقد الى هذه الشخصية ولكن اذا كان الرجل غير قادر على التعامل مع النقد وخيلط بين النقد الايجابى البناء وبين الاراء السلبية الهدامة فلوتها يقهع الرجل فى فخ كبير يجعله يكره الشخصية التى يملكها ويصبح غير قادر على اكتشاها او تطويرها ويرى انه يملك شخصية لايحبها الاخرين وانها مليئة بالعيوب والاخطاء وانها تسبب له فى احراج مع الناس وتجعل الاخرين يوجهون انتقادتهم اليه بسبب هذه الشخصية .

2- الانسياق وراء الاخرين :
يرى الرجل انه حتى يملك شخصية قيادية وقوية فعليه ان يتشاور مع الاخرين وان لا ينفرد بالقرار ويكون شخصية مسيطرة وهنا اذا لم يستطيع الرجل ان يحافظ على الخيط الرفيع الذى يفصل بين اخذ الرأى وبين الانسياق وراء الاخرين فأنه بذلك يخطو اول خطوة فى طريق كره شخصيته وعدم تقبلها فعندما يبدأ الرجل بالنسياق وراء الاخرين ويجعلهم يتحكمون فى شخصيته وحتى فى انفعالاته وسعادته فان بذلك يحكم الرجل على الشخصية التى يملكها بالموت فهو لم يعد فى حاجة لها بعد ان اصبح من حوله هم المتحكمين فيه وفى شخصيته وبعد ذلك وبمجرد ان يبتعد الرجل قليلا عن من حوله ويعاود البحث عن الشخصية التى كان يملكها فى يوم من الايام فانه يكرهها بشدة ويكره نفسه ويبغضها لانه سمح للاخرين ان يمحو شخصيته وينقاد حولهم .

3- التركيز على عيوب الشخصية :
يعتقد الرجل انه عندما يركز على عيوب الشخصية التى يملكها انه بذلك يصلحها ويجعلها مميزات لكن فى الواقع ان الرجل بذلك يرتكب خطأ كبير يجعله بعد وقت ليس بطويل يكره شخصيته بشدة لانه اصبح لايرى فيها اى ايجابيات واصبح لايرى سوى هذه العيوب والسلبيات التى تشوه صفات الشخصية التى يملكها فلايجد الرجل سبيل سوى ان يبغض عيوبه ومعها هذه الشخصية التى يراها هو من وجه نظره لايوجد بها سوى العيوب .

4- التقليل من الانجازات :
عندما يصل الرجل الى نجاح ما فانه باتأكيد يملك شخصية غنية بمهارات النجاح ولكن يرى الرجل انه حتى لايصيبه الغرور وحتى يتحلى ببعض التواضع فعليه ان يحقر من هذه الانجازات التى توصل لها ولايدرك الرجل انه بذلك يحقر ويقلل من حجم مهارات النجاح الموجودة فى شخصيته وبالتالى فهو بدأ فى التحقير والتقليل من الشخصية التى يملكها حتى يصل الرجل فى يوم يشعر فيه انه يكره هذه الشخصية التى لا تحقق له اى انجازات تذكر ولايقتنع الرجل وقتها انه حقق انجازات كثيره ولكنه همشها وهمش معها شخصيته حتى كرهها .

ليس من السهل ان يتقبل الانسان الشخصية التى يملكها بكل ما فيها من عيوب واخطاء ولكن عليك عزيزى الرجل ان تدرك انه لامفر اذا اردت الوصول الى النجاح سوى ان تحب شخصيتك بكل ما فيها من عيوب قبل مميزات فعندما تحب شخصيتك فسوف تستطيع ان تكتب قصة حب مع الحياة من حولك .

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *