الحمل خارج الرحم بين الأسباب و الأعراض و طرق التعامل معه

بواسطة | مايو 17, 2014
1804 مشاهدة | 0 التعليقات

hfhfggfhfghfhhh

 

كثيراً ما نسمع تعبير الحمل خارج الرحم فماذا نعني به وما هي أسبابه واعراضه وما هو الحل في حالة حدوثه ؟
أن الرحم هو المكان الطبيعي لاحتواء البويضة المخصبة وحدوث الحمل لكن في حالات نادرة تظل البويضة في المبيض أو عنق الرحم ويتم أكتشاف الحمل خارج الرحم عادة من الأسبوع الرابع الى الأسبوع العاشر من الحمل ، ودعونا نتعرف على أهم الأسباب التي تؤدي الى حدوث الحمل خارج الرحم :

قد يحدث الحمل خارج الرحم لأية سيدة، إلا أن هناك بعض الظروف التي تزيد من احتمالات حدوثه بينها التالية:

– إذا كنت قد عانيت في وقت سابق من مرض التهاب الحوض (ينتج عادة بسبب العدوى المنقولة عبر العلاقة الجسدية الحميمة والتي تسمى طبياً Chlamydia ) والذي يحدث تلفاً وجروحاً في قناتي فالوب. ويعتقد الخبراء أن أكثر من نصف حالات الحمل خارج الرحم لها علاقة بعدوى الكلاميديا.
– إذا كنت تعانين من التهاب بطانة الرحم، تكونين أكثر عرضة للحمل خارج الرحم لأن هذا الالتهاب يزيد من مخاطر الجروح.
– إذا كنت قد أجريت أية عملية في البطن بما فيها استئصال الزائدة الدودية أو الولادة القيصرية.
– إذا كنت تستخدمين اللولب لمنع الحمل، فقد يحول دون حصول الحمل داخل الرحم ويقلل فاعلية منع حدوث حمل داخل قناة فالوب.
– إذا كنت تتناولين حبوب منع الحمل. فقد تبيّن وجود علاقة بينها وبين تزايد مخاطر حدوث حمل خارج الرحم.
– إذا كنت قد عانيت من حمل خارج الرحم من قبل.
– إذا أخذت بعض منشطات الحمل مثل الكلوميد clomid أو الكلوفين او clophin

أعراض الحمل خارج الرحم :
– الشعور بألم حاد مستمر في جانب واحد أسفل البطن من أكثر الأعراض شيوعاً. وعلى أية سيدة تشعر بمثل هذا الألم وتظن أنها حامل، أن ترى طبيباً.
– الإغماء، مسبوقاً بحالة إعياء، وإسهال وقيء و/أو ألم.
– النزيف المهبلي. ربما لا تكونين على علم بالحمل وتعتقدين أن النزيف هو الدورة الشهرية، غير أن الدم يكون مختلفاً يميل إلى السيولة مع لون داكن أكثر.
– ألم في أعلى الكتفين، تشعرين به وقد يكون من علامات النزيف الداخلي أو تجمع الدم في منطقة أسفل الحجاب الحاجز.
– ألم عند التبرز أو خروج ريح.

كيفية التعامل مع الحمل خارج الرحم :
أن الحمل خارج الرحم يعتبر من الحالات الحرجة التي تواجهها السيدة الحامل حيث أن هناك أحتمال الوفاة للسية الحامل نتيجة انفجار قناة فالوب وحالات النزيف الشديد داخل تجويف البطن. وتعتبر من الحالات الطبية الحرجة التي قد تكون مميتة، ويجب السيطرة على هذه الحالة وإنهاؤها بسرعة.
و يستطيع الجراح إزالته عبر المنظار وذلك بعمل قطع صغير في جدار قناة فالوب مع الاحتفاظ بالقناة نفسها. ، لو انفجرت القناة، تستدعي الحالة في بعض الأحيان إجراء عملية جراحية في البطن بدل جراحة المنظار (وهذا لا يحدث عادة) لإزالة الحمل والجزء التالف من القناة. وفي مرات أخرى، تستوجب الحالة تزويد المريضة بالدم لتعويض ما فقدته

1805 مشاهدة | التصنيفات: غير مصنف
الوسوم:

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *