صحة الجنين تتأثر بالتهاب اللثة أثناء الحمل

بواسطة | أبريل 20, 2014
2985 مشاهدة | 0 التعليقات

12755201349133-300x199

فترة الحمل من أهم الفترات التي تمر بها المرأة و أي تغيرات تحدث للأم في تلك الفترة تؤثر بشكل مباشر على الجنين حتى أبسط التغيرات و منها التهابات اللثة التي تصيب الفم و تؤثر تأثير مباشر على الجنين في رحم أمه .

حيث ينصح مسئولون في الاتحاد الفرنسي لصحة الفم والأسنان السيدة التي تشرع في الحمل بضرورة استشارة طبيب الأسنان، خصوصا إذا كانت تعاني من التهاب باللثة وتضخّمها ونزيفها، لأن ذلك يضر بالنمو السليم للجنين، خصوصا مع التغيّرات الهرمونية التي تحدث أثناء الحمل.

وأشارت دراسة أجراها هؤلاء المسئولون إلى أن المرأة الحامل التي تعاني من التهاب اللثة معرّضة 2.7 مرة أكثر من المرأة السليمة لوضع طفل مبتسر، كما أن طفلها يكون حجمه أقل من الحجم العادي، لذلك يجب معالجة التهاب اللثة في أول الحمل مما يساعد على خفض ميلاد طفل مبتسر من 6.7% إلى 2.1%.
وعلى عكس ما هو شائع فإنه يمكن علاج الأسنان حتى الشهر السادس من الحمل، دون أن يكون ذلك له تأثير على الجنين

2986 مشاهدة | التصنيفات: غير مصنف
الوسوم:

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *