كيف تستفيد من المواقف لتكون ناجحا ؟

بواسطة | يناير 19, 2015
2548 مشاهدة | 0 التعليقات

لا تتعجب من العنوان وتعتقد اننا وضعناه من اجل اثاره انتباهك , فنحن نعلم جيدا ما يتكبده الأنسان من مشقة وعناء ليكلل ايامه بالنجاح والتفوق في شتي مجالات الحياة ولكن للأسف ليس كل ما يتمناه المرء يدركه , ففي بعض الاوقات تظهر في الأفق بعض المواقف المؤلمة التي تشعرنا بالحزن والفشل وخيبة الأمل.

ونظرا لأننا اعتدنا دائما علي بحث منغصات الحياة والعمل علي ايجاد سبل  السعادة و التوافق مع النفس ندعوك اليوم عزيزي القارئ لتستبصر ما بداخلك من الم وحزن ولنتعرف سويا  بالفيديو كيف نستفيد من اكثر 4 مواقف مؤلمة في حياتنا .

كيف تستفيد من المواقف لتكون ناجحا

كيف تستفيد من المواقف المؤلمة في الحياة :
لا تحزن عزيزي القارئ فحديثنا اليوم ليس دعوة للتشاؤم بل هو دعوة لأستبصار الذات واستكشاف مدي قدرتنا علي تحديد حجم احزنا, فتحديد حجم الحزن له فائدة عظيمة في عدم تضخيم الأمور وبالتالي النظر الي المستقبل نظرة مشرقة متفائلة ,  ولتعلم  عزيزي القارئ ان الحزن هو ضريبة السعادة  وثمنها الذي ندفعه لنحظي بلحظات من السعادة في الحياة , فلولا شعورنا بالحزن والألم لما كانت لدينا القدرة علي تذوق طعم  السعادة , لذا فطريقك الي السعادة لابد ان يكون محفوفا بالحزن والألم ,  لذا ندعوك اليوم لتستكشف بنفسك اكثر 5 مواقف مؤلمة في حياتك .

1-  رحيل الأحبة :
رحيل الأحبة سواء بالموت او البعاد من اكثر المواقف التي تثير مشاعر الحزن والألم والشجن , فمن منا لم يفارق شخص عزيز عليه عاش معه احلي ايام حياته  متصورا ان هذا الشخص من المخلدين في الحياة , قد يكون الموقف رهيب والحزن شديد ولكنها سنة الحياة ,  ففكرة  الحياة ثم الموت في النهاية وكأن الأنسان لم يكن فكرة تشعر الأنسان بقيمة الأيام والعمل الصالح  فلتسفيد  من هذا الدرس  في حسن معاملة ذويك ومن يهمك امرهم فالحياة ما هي الا عدة ساعات نقضيها سويا ونستقبل موت الأحبة  فليكن استقبالك , اما عن فراق الحبيب فقديكون موقف مؤلم  بغض النظر عن الاسباب ولكن اذا ادركت ان الله سبحانه وتعالي هو من اختار لك  فراق هذا الحبيب لأنه لا يناسبك ولأنه سيعوضك عنه خيرا منه  لطرت فرحا من رحمة ربك بك .

 2- الغش والخداع والخيانة :
كلها مصطلحات دالة علي  وضع الثقة في غير محلها , فكثيرا ما نواجه مواقف غش وخداع وخيانة من اناس توسمنا فيهم الأخلاص والوفاء , فهذه المواقف من اكثر المواقف التي تثيلر في النفس الخوف من التعامل مع الناس , فهذه المواقف قد تؤثر علينا لدرجة تفضيل العزلة والوحدة علي الحياة مع اناس لا توجد في قلوبهم  ذرة رحمة او شفقة او وفاء , ولكننا في النهاية يجب ان نعلم ان هذه المواقف قد تفيدنا في تعاملاتنا مع الناس فتكون بمثابه خبرات نتعلم منها كيف نتعامل مع انواع البشر وكيف نستطيع ان نتقي شرورهم   وكيف نتعامل مع الناس علي اساس المقولة المشهورة ” افعل الخير في اهلة وفي غير اهله ”

3- الفشل في الزواج :
الفشل في الزواج تجربة مؤلمة غالبا ما يشعر فيها المرء بأنه ضحية الطرف الأخر مما يثير مشاعر الحزن والألم وتكوين فكرة سيئة عن الزواج قد تصل لدرجة العزوف عنه في بعض الاحيان , ولكننا غالبا ما ننظر الي المشاكل والبلايا  من الظاهر فنجدها نقمة بينما هي نعمة  نجهل الحكمة منها , فتوقف الحياة بالطلاق قد يكون ذو فائدة عظيمة لا يدركها الشخص نفسه , فهي فرصة   للحياة بشكل افضل مع شخصية اكثر حبا وتفهما , فطريق السعادة قد يكون بدايته الفشل دون ان ندري .

4- الفصل من العمل :

مؤلم جدا ان يشعر الانسان انه غير كفئ وان  قدراته وامكانياته  لا تؤهله للعمل في مجال معين , ولكن من يدري ” قد يكون  هذا الموقف المؤلم هو سبب اكتشاف الأنسان لمواهب وقدرات وامكانيات هو شخصيا لا يدري عنها شيئا , فتوكل علي الله وتقبل فشلك في هذا المجال ولتبحث عن مجال اخر تستويه نفسك يعبر عن قدراتك ومهاراتك , ولكن عليمك اولا ان تبحث  داخل نفسك عن المهارات التي تتقنها وتجد نفسك متميزا فيها , فبلتأكيد هناك زوايا وخبايا بنفسك لا تفقه عنها شيئا , فلتحاول ان تعمل بالمقولة المشهورة ” اعمل ما تحب حتي تحب ما تعمل ” .

والأن بعد ان تعرفنا سويا علي طريق السعادة في الحياة فندعوك الا تحزن علي ما فات وتقبل وارضي بما هو ات ولترمي تكالك علي رب العباد وتنظر الي السماء وتجهر بالدعاء فرب العباد لن يتركك مكسور الخاطر وسيساعدك ما دمت ترضي بالقضاء والقدر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *