نوعية الغذاء التي يتناولها الطفل تؤثر على ذكائه

بواسطة | مايو 1, 2014
1848 مشاهدة | 0 التعليقات

index

كشفت دراسة حديثة أن النظام الغذائي الغني بالدهون والسكريات والأطعمة المصنعة مرتبط بانخفاض حاصل ذكاء الأطفال.

وتتبعت الدراسة صحة وأداء ما يقرب من 14 ألف طفل، واستنتجت أن النظام الغذائي الذي يغلب عليه الأطعمة المصنَّعة والذي يقدم للأطفال عند الثالثة من العمر يؤثر بشكل مباشر على حاصل ذكاء الأطفال عند سن الثامنة والنصف، مقارنة بالأطفال الذين يتناولون أطعمة غنية بالفواكه والخضراوات الطازجة.

وأكد الباحثون أنهم لا يمكنهم الجزم بأن الأطعمة المصنعة هي أحد أسباب انخفاض حاصل الذكاء، بالإضافة للمستوى الاجتماعي والتعليمي.

وطُلب من الآباء أن يذكروا بالتفصيل أنواع وعدد مرات تناول الأطعمة والمشروبات التي يتناولها أطفالهم عندما كانوا في سن الثالثة والرابعة والسابعة والثامنة والنصف من العمر، وتبين أن النظام الغذائي الغني بالأطعمة المصنَّعة عند سن الثالثة يرتبط بانخفاض حاصل الذكاء عند الأطفال بمقدار 1.67 نقطة على مقياس الذكاء، حيث تمثل 100 نقطة متوسط الذكاء.

وقال كاتب الدراسة: “هذا يعني أن أي تأثيرات معرفية أو سلوكية ترتبط بالعادات الغذائية في الطفولة يمكن أن تستمر في مراحل متأخرة من الطفولة بالرغم من التغيرات التالية في النظام الغذائي”.

يُذكر أن من العوارض التي تصيب الأطفال الذين يعانون من سوء التغذية عادة تكون نقص الحيوية والنشاط وفقدان الشهية ونقص النمو وعدم اكتساب الوزن بالشكل الطبيعي، إضافة إلى التأخر في المشي أو النطق وقلق واضطراب وعدم القدرة على النوم والأمراض الجلدية كالأكزما والطفح الجلدي، وكذلك إلى تكاثر الطفيليات في الجسم ومنها الديدان في الأمعاء وأنواع الفطريات المختلفة التي تتكاثر على الجلد والأغشية المخاطية.

1849 مشاهدة | التصنيفات: غير مصنف
الوسوم:

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *