هل تعلم ماهو الحيوان الذي يأكل الجن

بواسطة | يناير 14, 2015
1274 مشاهدة | 0 التعليقات

هل تعلم ماهو الحيوان الذي يأكل الجن

هل تعلم ماهو الحيوان الذي يأكل الجن

الحيوان الذي يأكل الجن

لماذا يخاف الجن من الذئب خاصة؟

في الذئب خاصيتان

أولا:
أنه إذا وقع عينه على جني فإن الذئب لا يحول عنه بصره بل يثبت نظره عليه بشكل تام . ولو فصل بينهما واد لدار الذئب حوله من جهة ألا يجعل هذا الجني الذي رصده بنظره يغيب عن عينه لحظة واحدة بسبب واد أو شجرة أو عازل بينهما بل يجتنب كل مانع عن الرؤية . و السر في ذلك أن الأرواح الجنية يقيدها النظر. فلا تستطيع الانصراف ما دام النظر متعلقا بها . ويعرف ذلك من اشتغل بالتحضير و تظاهر له الجن فإن الجني لا ينصرف ما دام النظر معلقا به .فإذا تبعته بنظرك إختفى و انصرف . واذا ثبت تنظرك على المكان الذي خرج منه فسرعان ما تتلاشى الصورة التي أوهمك بها وتراه في نفس المحل . اذا النظر يقيدهم

ثانيا :
الأرواح عموما سواء كانت ملائكة أو جن . تكون هناك خاصية في موطيء قدمها على الأرض.
و بالنسبة للجن . ولو كان متشكلا في صورة انسي بلحم ودم . و وقع في نفس كأنه جني . فضع قدمك مكان موضع قدمه على أثر خطوته . فإنه يتسمر في مكانه . والذئب يطلب ذلك في عدوه وراء الجني . و الا فالجني أسرع منه بيقين . الا أنه يسمره في مكانه من هذين الطريقين

هل الذئب يأكل الجن ؟

ما هو راي العلماء في ذلك :

هم يؤيدون واقعه اكل الذئب للجن. وتفسيرهم لذلك
ان للذئب قدرة خارقة على قهر الجان وان هذه القدرة تتمثل في عينه التي لا تفقد بريقها حتى بعد موته
فعينه تلك التي لا ترمش حتي اثناء نومه. وراء كل ذلك
هم لا يمتلكون دليلا علي انه يستطيه الذئب اكل الجن مباشره اي ان يكون الجن في حالته الطبيعيه
ويؤكدون علي انه يستطيع اكله اذا كان علي هيئه انسان اوحيوان
ماذا عن راي علماء الدين
هذا قول فضيلة الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن الجبرين. حفظه الله
هكذا سمعنا من كثير من الناس ، وذلك ممكن فقد ذكر لي من أثق به أن امرأة كانت مصابة بالمس ، وأن الجني الذي يلابسها كان يخرج أحياناً ويحادثها وهي لا تراه ، ويجلس في حجرها وهي تحس به ، وفي أحد المرات كانت في البرية عند غنمها وفجأة خرج ذئب عابر ، فوثب الجني من حجرها ورأت الذئب يطارده ورأته وقف في مكان ما ، وبعد ذهاب الذئب جاءت إلى موضعه فرأت قطرة من دم ، وبعد ذلك فقدت ذلك الجني ، وتحققت أنه أكله الذئب ، وهناك قصص أخرى ، فلا مانع من أن الله أعطى الذئبقوة الشم لجنس الجن أو قوة النظر ، فيبصرهم وإن كان البشر لا يبصرهم ، فلعلهم بذلك لا يتمثلون بالذئب ويخافون من رائحته.
إذا تمثل الجن فى صورة غير صورته الحقيقية وتمكن منه أى من الأنس بالأمساك به وقيده فهو يستطيع أن يحبسه فى هذه الصورة إلى الأبد أو يقضى علية حتى وكما ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم
حينما أمسك بواحد منهم وقال: أنه أوشك أن يقيدة إلى سارية المسجد ليلهوا به صبيان المدينة ولكنه صلى الله عليه وسلم أطلقه حتى لا تصير أمرا ً واجبا ًعلينا كمسلمين بالإمساك بهم أعاذنا الله وإياكم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *